الأحد، 20 أكتوبر، 2013

جريمة نشر السلبية


قمة البشاعة ان كل واحد يحب ، خطب ، يتجوز ، يطلق ، ... يمر بأى تجربة حياتية يطلع منها بنتيجة يبدأ يحللها يطلع منها شوية ملاحظات سلبية جدا يعممها وبعدين لازم كمان ينشرها .. أومال يسكت ؟! لأ ماينفعش .. ربنا يحاسبه .. لازم يفهم الناس المساكين اللى مش فاهمين حاجة .. وأهو يكسب فيهم ثواب ويخوفهم ويخليهم يصرفوا نظر لو حابين يجربوا !

ده على أساس انك بقيت خبير خلاص وفاهم كل حاجة ؟!
ولا على أساس انك خلاص فاهم نفسك أوى عشان تكون فهمت الطرف التانى ؟!
مين انت عشان تقول ايه المفروض ؟! ايه اللى خلى مفروضك بقى مفروض لغيرك ! المفروض ان سيادتك تقول واحنا ننبهر وننصدق ونقول آمين ؟! ولو مفروضك قاعدة ليه مايكونش واحد ولا اتنين ولا عشرة استثناء وينجحوا فى اللى انت وغيرك وغيرك فشلوا فيه ؟!
هتقدر تتحمل مسئولية انك تحشى دماغ غيرك بشوية أفكار سلبية تضرهم بيها جدا نفسيا وحياتيا ؟!
واحنا ايه اللى جرالنا ؟ بقينا بايعين دماغنا لغيرنا .. اللى نسمعه بقينا ليه نردده زى البغبغانات ؟! ولو وحد حب يتناقش ويفهم نقوله الاجابة المحفوظة " أصلهم بيقولوا كذا .. أصل أنا سمعت كذا " !
أصل ربنا رزقنا بالعقل عشان نلغيه وغيرنا يقولنا ايه المفروض وايه المناسب لينا وايه الصح وايه الغلط واعمل كذا وماتعملش كذا !
ايه الكلاكيع دى ! .. الدنيا أبسط من كده بكتييير .. ولو معقدة يبقى بسببنا .. بسبب الناس اللى بتفتى وخلاص .. الناس اللى مصادرها موثوقة جدا وهما أول ناس بيتخلوا عنها ويكذبوها لو بقوا مرة استثناء فى أى قاعدة غلط عمموها أو أفكار سلبية اتبنوها !
...
انتوا حاسين بتعملوا ايه فينا !.. كمية المخاوف والعقد والأوهام اللى بتزرعوها جوانا وتفضل تكبر تكبر وتعيشنا صراعات منهكة جدا .. أكيد الاجابة المتوقعة " واحنا مالنا حد قالهم يسمعوا كلامنا "
فيه ناس جواهم بيكون حساس للفشل أكتر من غيرهم .. وخواف من أى حاجة ممكن تسببله أقل وجع .. وضعيف لدرجة انه مايستحملش كسره .. فيسكنه الخوف والعقد ووو أكتر وأكتر .. يأسروه وميعرفش يفك قيده حتى لو حب يتحرر منه ! .. ف ارحمونا بقى من نشر سلبيتكم وعقدكم جوانا

هناك 5 تعليقات:

  1. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  2. ..
    في حاجات كتير في حياتنا مالهاش كتالوج أو دليل مستخدم، وكمان إتباع خبرة أو طريقة شخص ما في التعامل معاها ممكن ما تنفعش وممكن تجيب تأثير سلبي، لأن كل واحد فينا –زيه زي غيره- حالة خاصة، عشان كدة أوقات كتير بنتعلم إزاي نعمل شئ أو إزاي نمارسه بعمله وبممارسته مش بتعليمات وتوجيهات غيرنا.
    عشان كدة أنا معاكي إن الأصناف دي إللي عاملة نفسها أبو العريف لازم تتحاكم بجريمة نشر السلبية وبجرائم أخرى قد يصعب حصرها على رأسها الحماقة!
    ..
    مش عارف إزاي ما شفتش التدوينة دي وقت ما نشرتيها!
    المهم!
    أول مرة أشوفك عدوانية كدة، والشرانية غير العدوانية قبل ما تقولي، انتي شريرة آه لكن عدوانية لأ!
    ..
    بعض الأشخاص يجب ضربهم بجزمة التجاهل!
    خليكي فاكرة الحكمة دي، وروقي دمك :)

    ردحذف
    الردود
    1. ازاى أول مرة تحسنى عدوانية !
      يا ابنى أشهر ألقابى وأحبهم لقلبى " عدوانية "
      شرانية قدمت شوية ومجنونة وقاسية كمان .. أه ونوع جديد من المرضى
      اطمن يا صديقى .. هادية ورايقة الحمد لله بس زهقانة شوية .. مليت من التكرار .. تصور مفيش حد عنده صفات وألقاب جديدة ! بدأت أقلق عليهم الصراحة ههههههه

      حذف
  3. بالفعل هي جريمة بشعة ومتفشية بقوة.

    ردحذف
    الردود
    1. وللأسف ملهاش عقاب
      منورة دايما

      حذف